من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!

من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!

حتى قبل أن يكون في المملكة مؤسسات وهيئات وممارسات ديمقراطية، كانت القبائل الأمازيغية بسوس تكرس مبادئها والتي تتجلى أكثر بالمدارس الدينية العتيقة، حيث يتم تداول السلطة بداخل هياكلها، ويعتبر التوريث مبدأ مرفوضا، حتى تتاح الفرصة لأكبر عدد ممكن من الكفاءات والمشاعل لتضيء بنورها هذه المؤسسات الدينية العتيقة والتي لعبت دورا هاما في الدود عن الأمن الروحي للأمة، قبل أن يلجها بعض الأشخاص عبر إمتطائهم لسفينة التوريث لينصبوا أنفسهم أعضاءا بنادي الديكتاتورية، ويتفرغوا للدود عن مصالحهم الشخصية وحماية عروشهم وتحويل هذه المؤسسات إلى شبه قلعة أو قصر للديكتاتور، ينفقون من المال العام والخاص على رفاهيتهم وعلى مشاريعهم العقارية، بالإضافة لصرفها في تمويل كتائب لتسهر على إبعاد كل الكفاءات التي قد تغير من هذا الحال، كل هذا يحدث على حساب تراجع المردود الديني والعلمي بهذه المؤسسات حيث يلحظ ظهور فيروسات التشدد والتطرف والتكفير على حساب الوسطية والإعتدال والتسامح. في قبيلة إداوسملال بإقليم تيزنيت يؤسفنا جدا أن نفقد جوهرة من جواهر القبيلة الأربعة، يؤسفنا أن نشهد عاجزين عن سرقة هويتنا وتراثنا وثقافتنا، بحجة التوريث وبقوة الديكتاتورية. مدرسة بومروان العتيقة بدوار تكانت أوكديد بقبيلة إداوسملال، بعد وفاة فقيهها المرحوم الشيخ الحاج إبراهيم أيت هماد، والذي تزامن مع وفاة رئيس جمعية المدرسة العتيقة بومروان المرحوم الحاج علي كاسمي، قام إبن الفقيه بتنصيب نفسه فقيها خلفا لوالده بالمدرسة، مستعملا مبدأ التوريث وكونه كان يتوفر على مفاتيح المدرسة وكان يشرف على شؤونها أثناء فترة مرض والده. مع الإشارة إلى ان العرف القبلي بإداوسملال كان يستوجب عليه تسليم مفاتيح المدرسة لأمناء الدواوير ولوجهاء القبيلة، وبعدها يعلن البراح وينشر للعموم خبر مفاده ان منصب فقيه مدرسة بومروان شاغر وعلى كل من يرى في نفسه من الفقهاء والعلماء الأجلاء بإداوسملال وسوس والمملكة، الأهلية والكفاءة والقدرة على إدارة شؤون المدرسة، أن يتقدم بترشيحه، حيث يجتمع مجلس قبلي بحضور ممثل رسمي للسلطة، ويتم تنصيب الفقيه الجديد، مع تحديد مدة زمنية يتم فيها تجديد التعيين من عدمه. لكن الذي حدث بمدرسة بومروان هو ان إبن الفقيه لم يسلم مفاتيح المدرسة ولم يغادر سكنها الوظيفي، وبالتالي وجد عدد من الفقهاء والعلماء الحرج في الترشح لهذا المنصب، بينما آخرون تعرضوا لمضايقات من قبل الكتائب السابقة الذكر. وبما ان التوريث طريق سالك إلى الديكتاتورية، فقد استفرد بقرارات وإجراءات خطرة خلفت إستياءا كبيرا بالقبيلة، حيث غابت المحاسبة عن المسؤولية لأنه أصلا لم يعين أحد هذا المسؤول لهذا هو يتجاهل اليوم عددا من المواقف من بينها: إنتزاع المدرسة العتيقة من حضنها بإداوسملال التاريخي والشرعي حيث تحولت من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية..! معروف ان بين قبيلة إداوسملال والمخزن حسابات تاريخية عدة لم تغلق بعد، وما يزال المخزن يحرم سملالة من مجرد إسمهم فما بالك من حقوقهم، ولهذا يحق لسملالة أن يترافعوا ويدافعوا عن حقوقهم ويستعملوا كل الأوراق التي في جعبتهم، لكن ان يقوم شخص غريب عن المنطقة وغير سملالي بعقد صفقة مع جهات مخزنية ويهبها ما لا يملك لا شرعا ولا قانونا، فهذه هي الطامة الكبرى وهذه نتيجة التوريث و الديكتاتورية. عندما تقوم السملاليات بتنفيذ مقاطعة غير مسبوقة ومتواصلة إلى يومنا هذا للمدرسة العتيقة بومروان، بسبب تطاول وإساءة من عين نفسه للمرأة السملالية، فلو كان هذا الشخص معينا من القبيلة وشرعيا لما أقدم على تلك الإساءة ولما ردت عليه السملاليات بالمقاطعة. عندما غادرت مدرسة بومروان حضن سملالة وألقي بها بحضن التوريث و الديكتاتورية، فقدت المدرسة إنسانيتها وخير دليل على ذلك الشهيد الشريف لنباص “المرحوم العثماني مولاي أمحمد” والذي ألقت به الكتائب سابقة الذكر خارج المدرسة ومنع من الولوج للغرفة التي كان يحتمي بها من البرد والمطر في فصل الشتاء، ولم تنفع صرخاته وتوسلاته حيث قام بتنفيذ إعتصام وسط دواره تكانت أوكديد بجوار مدرسة بومروان إحتجاجا على الإساءة إليه و طرده غير الإنساني فما بالك بغير الإسلامي، حيث بات الشهيد الشريف لنباص لعدة أيام بالعراء تحت المطر الغزير والبرد القارص، ما أدى لوفاته وخلف حزنا شديدا بالدوار وبكل القبيلة، حيث ترتفع الأصوات لمحاسبة المسؤولين عن ذلك، ولكي يتم إزالة معالم الجريمة ضد الإنسانية تم تغيير المعالم العمرانية للمكان وتركيب بوابة عملاقة جديدة يشبهها السكان بباب إحدى السجون الشهيرة بالمغرب. عندما يتم هدم المباني وتشييد أخرى جديدة من دون الحصول على إذن وموافقة أصحاب ومالكي الأراضي من سكان وشرفاء تكانت أوكديد، والذين يعتبرون المشرفين الأساسيين والشرعيين على شؤون المدرسة، ولا يمكن القيام بما سبق من تغييرات عمرانية بما فيها تشييد فيلا فخمة وسط المدرسة. والغريب هو كيف تم تفويت المدرسة لجهات مخزنية من دون تسوية الوعاء العقاري الذي تتواجد به حيث ما يزال جزء من الأراضي في ملكية شرفاء وساكنة تكانت أوكديد، ويؤكدون انه لم يتم استشارتهم ولم يعطوا موافقتهم. الطاقة الاستيعابية القصوى التي لا يجب تجاوزها بحكم الإتفاق التاريخي الذي أبرم مع وجهاء القبيلة ومع ساكنة وشرفاء تكانت أوكديد هو 60 شخصا، بينما تم مضاعفة هذا العدد حيث تم تسجيل العدد القصوى 120 شخصا، وهو أمر مرفوض لدى سملالة وينافي الإتفاق سابق الذكر. ولأن التوريث يؤدي للديكتاتورية فقد تم تسييس المدرسة وتحويل بعض طلبتها ونزلائها لخزان أصوات انتخابي يتم التفاوض بشأنه وهو قوي كفاية لدرجة أنه يتجاوز عدد سكان تكانت أوكديد، ودائما في إطار التسييس فقد تم تسجيل استخدام طلبة ونزلاء المدرسة في التظاهر حيث تم نقلهم من المدرسة إلى العاصمة الرباط للإحتجاج ضد حركة 20 فبراير. وفي تعليق لأحد الفقهاء السملاليين عن مبدأ التوريث بالمدارس العتيقة، قال للشبكة انه لو كان هذا الأمر مقبولا لتم استحداث منصب ولي العهد، بل كان عدد من الفقهاء يحرصون على إبعاد أبنائهم عن شؤون المدرسة التي يديرونها حتى لا يقعوا في مسألة التوريث المحظورة والتي قد تؤدي لهدم كل ما بنوه. ولختام هذه التدوينة لا يسعنا سوى الإعتراف بخطورة الوضع غير المسبوق الذي وصلت إليه أمور مدرسة بومروان السملالية سابقا والمخزنية حاليا، وإذا كانت بعض فعاليات و وجهاء قبيلة إداوسملال ينهجون للأسف أسلوب النعام بدفن رؤوسهم، والتغاضي عن الوضع، فإن شبكة و منتديات إداوسملال ستتحمل مسؤوليتها القبلية والوطنية، وقول كلمة حق بوجه سلطان جائر، وستقوم بنشر تدوينات أخرى بهذا الموضوع، في انتظار أن يتحرك سملالة بتطبيق الديمقراطية لاسترداد ما سلب منهم بقوة الديكتاتورية..

إداوسملال | ذكــ1ــرى الشهيد لنباص العثماني ضحية كتائب متطرفة غبومروان

إداوسملال | ذكــ1ــرى الشهيد لنباص العثماني ضحية كتائب متطرفة غبومروان
http://goo.gl/yCUaf9
http://www.idaosamlal.com/showthread.php/15864

من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!

من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!
http://goo.gl/fNqHqo
http://www.idaosamlal.com/showthread.php/15770

إداوسملال | حول بومروان: سملالة يطرحون أسئلة على الحاج محمد أيت هماد ؟

إداوسملال | حول بومروان: سملالة يطرحون أسئلة على الحاج محمد أيت هماد ؟
http://goo.gl/ZkfsCs
http://www.idaosamlal.com/showthread.php/15773

إداوسملال | بومروان: إجتماع ابن الفقيه مع أصدقائه وخريجي المدرسة لم تكن له أية نتيجة ولا يمثل القبيلة

إداوسملال | بومروان: إجتماع ابن الفقيه مع أصدقائه وخريجي المدرسة لم تكن له أية نتيجة ولا يمثل القبيلة
http://goo.gl/DTXwra
http://www.idaosamlal.com/showthread.php/15783

إداوسملال | بيان المنقوش بعد أسبوع من إجتماع خريجي وقدماء طلبة بومروان

إداوسملال | بيان المنقوش بعد أسبوع من إجتماع خريجي وقدماء طلبة بومروان
http://goo.gl/Cbwspg
http://www.idaosamlal.com/showthread.php/15784

إداوسملال | توقيف عصابة الكنوز ونبش القبور أعضاؤها طلبة مدرسة بومروان العتيقة

إداوسملال | توقيف عصابة الكنوز ونبش القبور أعضاؤها طلبة مدرسة بومروان العتيقة
http://goo.gl/ljNYhw
http://www.idaosamlal.com/showthread.php/15812

 

من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!

من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!

من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!

من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!

من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!

 

تدوينات سابقة WWW.SAMLALA.COM

فيديو+صور+نص خطاب سامي بالذكرى 64 لثورة الملك والشعب في ما يلي نص الخطاب السامي الذي وجهه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، مساء اليوم الأحد 20 غشت 2017 إلى الأمة بمناسبة الذكرى الرابعة والس...
كتاب جديد عقد الجمان لمريد العرفان طبعة منقحة مذيلة بمخطوط مترجم عقد الجمان إلى الشلحة السوسية يقول الأستاذ رضى الله عبد الوافي المختار السوسي: بمناسبة حلول موسم الزاوية الإلْغية المقرر انعقاده بين 20 و 23 من هذا الشهر "غشت 2017"، نبشر مريدي...
بالأمازيغية خطاب العرش | الإعلامي حسن أكنضيف قام الإعلامي حسن أكنضيف عبر صفحته الرسمية على الفيس بوك بنشر ترجمة بالأمازيغية لخطاب العرش السامي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بالذكر...
تعزية ومواساة إلى عائلة الفقيد بريكو الحاج الحسين دوار تكردشت أيت عباس قبيلة إداوسملال بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين قال تعالى: (( يا أيتها النفس المطمئنة، ارجعي إلى ربك راضية ...
فيديو+صور+نص خطاب العرش بالذكرى 18 لعيد العرش المجيد جلالة الملك يوجه خطابا ساميا إلى الأمة بمناسبة حلول الذكرى 18 لتربع جلالته على عرش أسلافه المنعمين في ما يلي نص الخطاب السامي الذي وجهه صاحب ...

رأي واحد على “من التوريث إلى الديكتاتورية .. من مدرسة بومروان السملالية إلى مدرسة بوهماد المخزنية ..!”

  1. ***************
    نفذ صبري فطيلة الخميسين وأنا أنتظر تشغيل حسابي بهذا الملتقى لأنني لا أريد التكلم في مواقع التواصل الاجتماعي فمن ظلمه أهله لابد أن يتنكر لهم . أنا الان اعيش بأوروبا شارفت لله الحمد على التقاعد كنت سابقا سملالي لم يجد الخير في أهل قبيلته وهاجر إلى بلاد ما تسمونهم كفرة ووجد الانسانية والخير ،مع هذه النبدة ستعرفون أنني أحمل حقدا نعم فشكرا لهذا الحدث الذي جعلني أتكلم فمثل هذه المقالات تنفض الغبار عن العقول المتكلة والجماهير الصاخبة فقصتي كانت قبل بضع سنوات تحديدا في السنة الثانية من مرض فقيه المدرسة رحمه الله لن أدخل في تفاصيلها سترا لأهل الدار حيث تحرش أحد الطلبة انداك بقريبة لي وبدلت جهدا جبارا في الدفاع عن شرفنا وكانت الصدمة أن الكل دافع عن ذلك الصعلوك بما فيهم شخص سأتكلم عنه لاحقا وانقلب كل ذلك الى سباب وتراشق بالالفاظ النابية من ذلك الوقت تمنيت أن تتغير المنظومة في تلك المدرسة لأن الحاج ابراهيم مريض حيث لم نشهد المدرسة انفلاتات في زمانه وأن يمسكها أناس يراعون شرف أهل المكان ولا يركضون وراء مصالحهم الشخصية وأيقنت بعدها أن ذلك من سابع المستحيلات في منطقتنا لان أغلبية ساكنتها لا يتقنون الا حسد وبغض بعضهم البعض فأمر المسؤول عن المدرسة سهل جدا يكفي ان تسالوه من اين لك كل هذه الثروة والعقارات واجرتك لا تتعدى العشرة الاف درهم في السنة ولماذا لم تترك التسيير المالي والبناء والمواسم لمن هم أهل بذلك وتكتفي بالتدريس العلم وهذا دور الفقهاء كما علمنا في جميع الازمان والامكان لكن المفارقة الكبرى والقاسم المشترك بين المقال وقصتي هو حفيد أكبر سفاح شهده تاريخ سملالة ذلك الشخص الذي قتل جدي قبل الاستعمار وقتل زهاء عشرين شخص ممن علم بهم من بينهم أب المرحوم الحاج علي القاسمي ومن هم أطيب و أعظم الرجالات أنداك يأتي اليوم حفيده مختبا وراء لحية صغيرة يدافع على من مسو شرف قريبتي أقول له أن كلامك منقوش في ذهني عندما قلت لي تايزيت ادنقان ميدن اورد ايدي وأقول له أن يعلم أني إن سألت جدي المقتول وهو ممدد في قبره ما ذا تريد مني سيأمرني بقتل من قتله لكنني أفقه معنى قوله تعالى: ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ومن قتل مظلوما فقد جعلنا لوليه سلطانا فلا يسرف في القتل إنه كان منصورا. والسلام وختاما أقول لكم عيشوا لتثبتوا إمكانية الفعل أما الفعل ذاته فمسؤولية الجميع زلزلوا ضمائرهم وحرروا عقولهم من وهم المستحيل ولا تهربوا مثلي.لقد شممت فيكم الغيرة على الأصل فحاوروا الغيوريين أمثال الحاج محمد جابر فربما لذيهم الحل ولا تتركوا إرثكم يبيعه الغريب إلى المخزن .ورحمة الله على المجدوب مولاي محمد لنباص فروحه لن تنسى و لعنته حاضرة. ولي عودت للتكلم عن السفاح لأن لسملالة الحق في معرفة تلك الحقبة التي مر عليها قرن من الزمن وهي أساس كل شي فللاسف الفئة القليلة من الناس التي تعرف الاصول والتاريخ رحمهم الله ومن تبقى لا تجيد الدخول الى هذا العالم الازرق.لا أحد معصوم من الخطأ حتى السعودية تحاسب على سوء تسيير أطهر بقاع الارض والكمال لله وحده.الى الخميس المقبل لمتابعة الجديد.
    ***************

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *