المغرب | بوابة بيانات مكانية لمرافق عمومية maps.service-public.ma

المغرب | بوابة بيانات مكانية لمرافق عمومية maps.service-public.ma

ترأس السيد عبد الإله ابن كيران رئيس الحكومة والوزير المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة السيد محمد مبديع، يوم الجمعة بالرباط، الانطلاقة الرسمية لبوابة البيانات المكانية للمرافق العمومية الرامية إلى تقريب الإدارة من المواطنين. وتتوخى البوابة (ماب.سيرفيس-بوبليك.ما) maps.service-public.ma التي تم إطلاقها في حفل حضره بالخصوص العديد من أعضاء الحكومة، تسهيل ولوج المواطنين لأزيد من 14 ألف مرفق عمومي في مجموع التراب الوطني وجعل المعلومات اللازمة المتعلقة بالإجراءات الإدارية رهن إشارة المستعملين. وأكد السيد مبديع، في كلمة بالمناسبة، على أهمية هذا المشروع “المؤسساتي والاستراتيجي” الذي يروم الارتقاء بأداء الإدارة وتطوير الخدمات الأساسية وتيسير الولوج إليها بأقل تكلفة وبالسرعة المطلوبة. وأضاف الوزير أن المشروع يندرج في إطار المنظور الجديد للحكومة المتمثل في تفعيل الحكامة الالكترونية الرامية لتحديث الإدارة وتطوير المرافق العمومية، موضحا أنه تم إرساء تطبيق يحمل إسم “إدارتي ماب” لتسهيل الولوج الى البوابة عبر الهواتف الذكية. وبعد التذكير بوضع إجراءات مندمجة للاستقبال الالكتروني رهن إشارة المرتفقين، سواء كانوا في المغرب أو الخارج، خواصا أو مهنيين، أشار السيد مبديع إلى أن بوابة البيانات المكانية للمرافق العمومية جاءت ثمرة تعاون وثيق بين مختلف القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية. وأبرز في هذا السياق أنه سيتم تحيين البوابة آنيا لتمكين المرتفقين من التوفر في زمن حقيقي على المعلومات اللازمة المرتبطة بالمساطر الإدارية وتحديد مواقع المرافق العمومية. وفي نفس الاتجاه، أكد السيد ابن كيران أن هذا المشروع يمثل “خطوة في الاتجاه الصحيح” لتحقيق “مصالحة” الإدارة مع المواطنين، مضيفا أن المشروع من شأنه أيضا تقريب مختلف المصالح الإدارية من المرتفقين. وحسب رئيس الحكومة، تعد هذه المبادرة “الهامة”، التي تأتي في إطار الجهود التي تبذلها الحكومة للاستجابة لتطلعات المواطنين في ما يخص تبسيط المساطر الإدارية والولوج للمرافق العمومية، سوى مرحلة في طريق تعزيز العلاقة بين الإدارة والمواطنين، مؤكدا أن جميع مكونات الدولة مدعوة لأن تكون في خدمة المواطنين. وأشار السيد ابن كيران إلى أن المغرب قطع خطوات هامة في تقوية المكتسبات الديمقراطية، إلا أن تقريب الإدارة من المواطنين يظل تحديا أساسيا ينبغي رفعه. و م ع (شاهد فيديو)

اترك تعليقاً

غلق القائمة