جديد الأغنية الأمازيغية الدينية | الرايس عمر أسملال وعبد الكريم انضام – آيت ربي

جديد الأغنية الأمازيغية الدينية | الرايس عمر أسملال وعبد الكريم انضام - آيت ربي

صدر أمس بالأسواق منتوج فني جديد للرايس عمر أسملال وعبد الكريم انضام من إنتاج شركة الوبان فيزيون للإنتاج الفني في إطار جديد الأغنية الأمازيغية الدينية. إعداد وإخراج أحمد اليزيدي، تسجيل ومكساج اللوبان فيزيون. وللتواصل مع الرايس عمر أسملال 0668060611. وفي ما يلي مقتطف، ولتستمتعوا أكثر سارعوا لاقتناء نسخة أصلية:


تابع قراءة “جديد الأغنية الأمازيغية الدينية | الرايس عمر أسملال وعبد الكريم انضام – آيت ربي”

الشهيد بورعام ضحية عنصريين بفرنسا والشهيد العثماني ضحية تكفيريين بالمغرب

الشهيد بورعام ضحية عنصريين بفرنسا والشهيد العثماني ضحية تكفيريين بالمغرب

مع كل فاتح ماي وحتى لا ننسى نستحضر ذكرى الشهيد السملالي المظلوم إبراهيم بورعام ضحية العنصريين المتطرفين بفرنسا عام 1995، ولأن التكفيريين والعنصريين هما وجهان لعملة واحدة يجهزون على ضحاياهم الأبرياء في صمت، كان لا بد من استحضار مظلومية الشهيد السملالي المظلوم الشريف العثماني مولاي أمحمد لنباص رحمه الله، والذي راح سنة 2015 ضحية تكفيريين متطرفين، وهو فوق أرضه وبحضن دواره، الشهيد بورعام قطع مسافات طويلة إلى عاصمة الأنوار باريس بحثا عن لقمة العيش الكريم، اعتقد انه بأمان وهو يتجول بها لكن عنصريين أوقفوه وأعدموه ميدانيا بتهمة أنه عربي وهو لم يكن كذلك بل كان أمازيغيا مغربيا سملاليا، الشهيد العثماني لم يحتج للذهاب بعيدا بل جاءه التكفيريون المتطرفون الى عقر دواره، وبعد ان اعتبروه ناقص عقل ودين أهدروا دمه بفتاويهم الظلامية، حيث ضاقوا ذرعا بمواقفه الشجاعة والتي عبر فيها الشهيد لنباص عن رفضه للاستعمال الخاطئ للدين الإسلامي لتدمير تراثنا وثقافتنا الأمازيغية، كان الشهيد لنباص وحيدا في الخط الأمامي يحارب الفكر الوهابي التكفيري المتطرف على مسافة صفر، سقط شهيدا ورحل في صمت، على عكس الشهيد بورعام الذي سقط في بلد يتم فيها احترام حقوق الإنسان، فتحولت ذكراه الى رمز ضد العنصرية والفاشية، اليوم يكون قد مر 8037 يوما على استشهاده لكن ذكراه لم ولن تمحى، المجد والخلود والرحمة للشهداء ولا نامت أعين الجبناء.

إحتفال بعادة إدرنان الأمازيغية ينطلق من قبيلة إداوسملال

إحتفال بعادة إدرنان الأمازيغية ينطلق من قبيلة إداوسملال

قبيلة إداوسملال بإقليم تيزنيت وكعادتها كل يوم الخميس الأول من شهر يناير الفلاحي من السنة الأمازيغية الجديدة 2967 و الذي يصادف هذا العام الخميس 19 يناير 2017، يتم الشروع بالإحتفال بعادة إدرنان الأمازيغية العريقة، حيث تشرع منطقة فرقة أيت أوليلي بتنظيم هذا الموسم، و تضم فرقة أيت أوليلي عدة دواوير منها: أيت عضيا، تلبرجت، أكني ياسين، ترغنا، إكر نتزمامت، نزمامت، أملو وسيف، توريرت إمغارن، تيزي وزق، وينتسراي، تكاترت، أنامر نتولي، تاكضيشت، تدارين، أيت علي وعز، تيقي، أمعزوز، أيت بولبرج، توريرت عبد القادر، إكريحاليون، أكني نزونتل، أفلا أوليلي، أنمر أوليلي، أكرض والوس، أيت عدي أومسعود، توريرت نتكرامت، أيت بن عدي، أيت العسري، أيت ويحي و مركز جمعة إداوسملال. و طوال اليوم الأول الذي يعرف حركة تجارية كبيرة بسوق مركز جمعة إداوسملال حيث يتزود الناس بحاجياتهم لإقامة الاحتفال بهذه المناسبة و استقبال و ضيافة الزوار، خلال هذه المناسبة فإن المرأة السملالية تتفنن في تحضير ألذ الأطباق التقليدية الأمازيغية، بالإضافة لتحضير البغرير المعروف بإدرنان جمع أدرن، و السفنج الذي يتميز في المنطقة بكبر حجمه، و كذلك البسيس و مختلف الحلويات، الكسكس التقليدي يكون مرفوقا بزيت الأركان أو زيت الزيتون، بالإضافة لمختلف أنواع الطاجين الذي يتم تحضيره على مدى ثلاثة أيام، هي الفترة التي يستقبل فيها ساكنة الدواوير السابقة الذكر، باقي ساكنة الدواوير الأخرى و أفراد العائلة و الأقارب من مختلف المناطق، العديد من أبناء قبيلة إداوسملال المقيمين بالمدن يحرصون على التنقل الى قبيلتهم للإحتفال بهذه المناسبة المميزة الى جانب أهلهم و ذويهم، أما من تعذر عليهم السفر فإنهم يحرصون بدورهم على إرسال بعض المقتنيات من أطعمة و حلويات و هدايا الى أهلهم بالمنطقة، بينما يحاول آخرون إحياء هذه العادة الأمازيغية الأصيلة بمختلف المدن الوطنية و كذلك خارج أرض الوطن بدول المهجر، طوال يوم الخميس و أنت تتجول بقبيلة سملالة ستلتقى العشرات من الزوار و الضيوف و خاصة منهم من يذهب مشيا على الأقدام تبركا بكل خطوة يخطونها نحو زيارة الأهل و الأحبة و صلة الأرحام بهذه المناسبة التي أحدثت خصيصا لهذا الغرض، السملاليات يتزيين بأبهى حلة من إقشوشن الفضة و إدوكان و تاملحافت و يحملن معهن تاغلاكوت و بها ألذ خبز تفوح رائحته الزكية طوال الطريق، الخبز الذي جهدت لتحضيره و طهيه بطريقة تقليدية في تاكاس التي يستعمل فيها خشب الأركان و هو ما يضفي على الخبز نكهة جد مميزة، واجب الضيافة يحتم على المضيف أن يسهر لمدة ثلاثة أيام كاملة على خدمة و راحة ضيوفه و ألا يسمح لهم ببدل أي جهد بالمشاركة في الطهي أو الخدمة، بل يجلسون معززين مكرمين و هم يتمتعون بألذ الأطباق و أجمل الأوقات، و في بعض المناطق تختم السهرات بفن أحواش الذي يمتد طوال الليل، و دائما في قبيلة إداوسملال نشير الى أنه يوم الجمعة تتوجه العديد من السملاليات في موسم خاص بتومغارين الى للآتعزة السملالية حيث يكون شبه مؤتمر نسوي للسملاليات تتم فيه المذاكرة و مناقشة بعض أمورهن و كذلك التلاقي بينهن و الإطمئنان على أحوالهن كما جرت العادة بذلك منذ القدم، و يتخلل اللقاء زيارة و دعاء بضريح الولية الصالحة للآتعزة السملالية التي تعتبر مفخرة المرأة السملالية و السوسية و الأمازيغية، كما يتخلل ذلك حفل شاي، بعد أن تنهي فرقة أيت أوليلي دورها في إدرنان و دائما في قبيلة إداوسملال و في الخميس الأخير من شهر يناير الفلاحي يحين دور منطقة تاغزيفت، و في الخميس الأول من شهر فبراير الفلاحي يحين دور منطقة أيت عباس، ثم في الخميس الثاني من شهر فبراير الفلاحي يحين دور منطقة أيت عروس و أخيرا في الخميس الأخير من شهر مارس الفلاحي يحين دور تدلي إمزيلن في تنظيم عادة إدرنان بقبيلة إداوسملال.

أسكاس إغودان أمباركي بمناسبة حلول رأس السنة الأمازيغية الجديدة 2967 سنة سعيدة كل عام وأنتم بخير

أسكاس إغودان أمباركي بمناسبة حلول رأس السنة الأمازيغية الجديدة 2967 سنة سعيدة كل عام وأنتم بخير

أسڭاس إغودان أمباركي ســ2967ـنة أمازيغية جديدة سعيدة مليئة بالأفراح والمسرات وكل عام وأنتم بألف خير، على جميع أعضاء و زوار شبكة و منتديات إداوسملال، إن شاء الله كل أيامكم فرح و سرور و سعادة و أمل و خير. مضى عام 2966 بحلوه و مره، فاسحا المجال لعام 2967 الذي نتمنى من الله العلي القدير أن يكون عام فرج و خير على الجميع. (فيديو)