تعزية ومواساة إلى عائلة الفقيد العلامة سيدي محمد بلمكي البوجرفاوي

تعزية ومواساة إلى عائلة الفقيد العلامة سيدي محمد بلمكي البوجرفاوي

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
قال تعالى: (( يا أيتها النفس المطمئنة، ارجعي إلى ربك راضية مرضية، فادخلي في عبادي، وادخلي جنتي )) صدق الله العظيم | سورة الفجر | ج 30


بقلوب مؤمنة بقضاء الله و قدره، وببالغ الحزن و الأسى تلقت شبكة و منتديات إداوسملال نبأ وفاة الفقيد العلامة سيدي محمد بلمكي البوجرفاوي، عميد مدرسة زاوية سيدي وكاك بن زلو اللمطي السملالي بجماعة اثنين أكلو إقليم تيزنيت جهة سوس ماسة، وتوفي رحمه الله عن سن يناهز 72 عاما صباح يوم الخميس 13 أبريل 2017 بإحدى المصحات بأكادير حيث كان يتلقى العلاج بعد وعكة صحية ألمت به، هذا وقد ووري جثمان الفقيد الثرى بضريح زاوية سيدي وكاك بتيزنيت في موكب جنائزي مهيب بحضور وفد رسمي على رأسه عامل صاحب الجلالة على إقليم تيزنيت السيد سمير اليزيدي، وذلك عصر يوم الجمعة 14 أبريل 2017، والفقيد العلامة سيدي محمد بلمكي البوجرفاوي من مواليد قبيلة أكلو ينحدر من عائلة باعمرانية بإقليم سيدي إفني، وعرف عنه حب العلم والمطالعة وكان شديد الزهد والتواضع وسبق له ان رفض ان يتقلد أوسمة شرفية كما رفض أن تتكفل الدولة بمصاريف الحج والعمرة، وكشف بعلمه أخطاءا فادحة ترتكب في مجال التوقيت والفلك، خسارته جد كبيرة ليس فقط للوطن بل لكل الأمة بل ولكل الإنسانية، و بهذه المناسبة المحزنة تعرب إدارة شبكة و منتديات إداوسملال لعائلة الفقيد عن أحر التعازي و أخلص المواساة في هذا المصاب الأليم سائلين الله تعالى أن يشمل الفقيد بالمغفرة و الرضوان و يسكنه فسيح الجنان و أن يجزيه أوفى الجزاء على ما أسداه من أعمال خيرة و يلهمكم جميل الصبر و حسن العزاء، إنا لله وإنا إليه راجعون، تعازينا القلبية لكل أفراد عائلة الفقيد، داعين المولى عز و جل أن يلهمهم الصبر و السلوان و أن يسكن الفقيد فسيح جناته مع النبيين و الشهداء و الصالحين و الأبرار. اللهم ارحمه رحمة واسعة و تغمده برحمتك، اللهم اغفر له، وارحمه، وعافه، واعف عنه، وأكرم نزله، ووسع مدخله، واغسله بالماء والثلج والبرد، ونقه من الخطايا، كما نقيت الثوب الأبيض من الدنس، وأبدله دارا خيرا من داره، وأهلا خيرا من أهله، وزوجا خيرا من زوجه، وأدخله الجنة، وأعذه من عذاب القبر، ومن عذاب النار. شاهد فيديو الجنازة بعدسة الإعلامي القدير حسن أكنضيف http://fb.me/8u83Adig1

تابع قراءة “تعزية ومواساة إلى عائلة الفقيد العلامة سيدي محمد بلمكي البوجرفاوي”

البرلماني عبد الله وكاك | أول تصريح للإعلامي حسن أڭنِضيف بعد نجاته

البرلماني عبد الله وكاك | أول تصريح للإعلامي حسن أڭنِضيف بعد نجاته

مباشرة بعد علمه بالحادث أجرى الإعلامي القدير حسن أكنضيف اتصالا مع الأستاذ عبد الله وكاك النائب البرلماني ورئيس المجلس الجماعي اثنين أكلو بإقليم تيزنيت، وفي ما يلي أول تصريح أدلى به بعد نجاته: تابع قراءة “البرلماني عبد الله وكاك | أول تصريح للإعلامي حسن أڭنِضيف بعد نجاته”

سمير اليزيدي عامل تيزنيت أول من أخطر و أطلق عملية إنقاذ البرلماني عبد الله وكاك

سمير اليزيدي عامل تيزنيت أول من أخطر و أطلق عملية إنقاذ البرلماني عبد الله وكاك

كانت الساعة تشير إلى الحادية عشرة والنصف من ليلة أمس الأربعاء 4 ماي 2016 عندما جرفت السيول القوية سيارة الأستاذ عبد الله وكاك النائب البرلماني ورئيس المجلس الجماعي اثنين أكلو بإقليم تيزنيت، وكان على مثنها برفقة أسرته قادما من الرباط حيث حضر جلسة مشتركة لمجلس النواب ومجلس المستشارين، المنطقة التي كان يسير بها لم تكن فيها تساقطات مطرية، وحتى المياه التي كانت تخترق الطريق بمنطقة كماسة إقليم شيشاوة لم يكن مستواها عالي، لكن بمجرد تقدم السيارة بعض الأمتار حتى ارتفع منسوب المياه وقوة جريانها، جهد الحاج وكاك ما أمكنه لتوجيه مقود السيارة نحو الجهة المقابلة حيث الطريق التي كان يجرف خارجها، غمرت مياه السيول السيارة من كل الجوانب ما أدى لتوقف محركها، الحاج عبد الله وكاك بإيمانه القوي نطق بالشهادتين ردد آية الكرسي وطلب المسامحة مع أسرته، أخرج هاتفه النقال ولحسن الحظ كان هناك تغطية جيدة لشبكة الهاتف الآسلكي، وكان أول رقم اتصل به هو للسيد تابع قراءة “سمير اليزيدي عامل تيزنيت أول من أخطر و أطلق عملية إنقاذ البرلماني عبد الله وكاك”

حسن أكنضيف من أكرض نتغزوت إقليم تارودانت

الصفحة الرسمية الوحيدة للإعلامي حسن أڭنِضيف Hassan Agnidef

أثناء قيامه بزيارة تفقدية يوم الأحد 25 أكتوبر 2015 لعدد من الدواوير النائية بإقليم تارودانت، وجد الإعلامي القدير حسن أكنضيف نفسه محاصرا بالسيول الجارفة وعدد من سكان منطقة أيت علي بجماعة تابيا وذلك بسبب الإضطرابات الجوية، حيث شهدت المنطقة فيضانا خلف خسائر وانقطاع لحركة السير، وفي ما يلي مراسلة و نداء حسن أكنضيف من عين المكان: (الفيديو)