المغرب | انعقاد الإجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة 19 غشت 2015

المغرب | انعقاد الإجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة 19 غشت 2015 

انعقد يوم الأربعاء 03 من ذي القعدة 1436 الموافق لـ 19 غشت 2015 الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، تحت رئاسة السيد رئيس الحكومة، خصص للمدارسة والمصادقة أو الموافقة على عدد من النصوص القانونية والتنظيمية، ومدارسة بعض المستجدات. في بداية الأشغال، توجه السيد رئيس الحكومة بكلمة افتتاحية، بعد أن حمد الله تعالى وأثنى عليه، جدد فيها الدعوة إلى عموم المواطنين والمواطنات الذين يسافرون ويتنقلون في أرجاء الوطن، سواء كانوا من القاطنين بالوطن أو من المقيمين خارجه، إلى أخذ الاحتياط في السياقة بمسؤولية واحترام القانون حتى لا يقع ما يؤدي إلى الوفاة أو الإصابة بإعاقة أو عرقلة حركة السير. وذكر السيد رئيس الحكومة على أن ما يبلغه من حوادث سير مؤلمة، تخلف في بعض الحالات عاهات وتحول أوقات العطلة إلى مآتم، تفرض علينا خاصة في الفترة الصيفية أن نجدد التأكيد على ضرورة احترام القانون ودعوة القائمين على ضمان احترامه، إلى أن يضاعفوا الجهد، مجددا الشكر لهم على ما يقومون به. بعد ذلك، توقف السيد رئيس الحكومة عند المحطات التي عرفها المسلسل الانتخابي، الذي انطلق مع انتخابات المأجورين وبعد ذلك في انتخابات المهنيين، والتي تقريبا لم يكن أي اعتراض عليها، وأكد أن بلادنا نجحت وتنجح في هذه الاستحقاقات الواحدة تلو الأخرى، وأن ذلك يسهم في إبقاء رأس البلد مرفوعا تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس نصره الله، مؤكدا أن صورة البلد ما فتأت تتحسن وتتطور وأن المستقبل واعد بمزيد من التحسن بإذن الله. بعد ذلك، تدارس المجلس وصادق على مشروعي مرسومين تقدم بهما السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر نيابة عن السيد وزير الفلاحة والصيد البحري. يتعلق النص الأول بمشروع مرسوم رقم 728-14-1 بتغيير المرسوم رقم 2690-01-2 الصادر في 8 ربيع الآخر 1423 (20 يونيو 2002) تحدد بموجبه الشروط المطلوبة للقيام بصفة استثنائية بعمليات المراقبة والمعالجة الصحية للنباتات خلال أيام العطل وخارج أيام وساعات العمل القانونية لإدارة الجمارك كما تم تتمميه وتغييره. يقترح هذا المشروع أن يتم استخلاص المبالغ المالية التي تؤدي من طرف المصدرين والمستوردين للقيام بصفة استثنائية بعمليات المراقبة والمعالجة الصحية للنباتات خلال أيام العطل وخارج أيام وساعات العمل القانونية لإدارة الجمارك من طرف وكيل الحسابات التابع للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية عوض أن تستخلص من طرف قابض الجمارك الذي يدفعها في حساب المكتب المعني. كما يهدف مشروع هذا المرسوم إلى توسيع عمليات المراقبة خلال أيام العطل وخارج أيام وساعات العمل القانونية لإدارة الجمارك لتشمل كل المصالح التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية المتواجدة بمراكز الحدود. أما النص الثاني فيتعلق بمشروع مرسوم رقم 727-14-2 بتغيير المرسوم رقم 2689 -01-2 الصادر في 8 ربيع الآخر 1423 (20 يونيو 2002) تحدد بموجبه الشروط المطلوبة للقيام بصفة استثنائية بعمليات المراقبة البيطرية بمراكز الحدود خلال أيام العطل وخارج أيام وساعات العمل القانوني لإدارة الجمارك، كما وقع تغييره وتتميمه. يقترح هذا المشروع أن يتم استخلاص المبالغ المالية التي تؤدي من طرف المصدرين والمستثمرين للقيام بصفة استثنائية بعمليات المراقبة البيطرية خلال أيام العطل وخارج أيام وساعات العمل القانونية لإدارة الجمارك من طرف الشسيع التابع للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية عوض أن تستخلص من طرف قابض الجمارك الذي يدفعها في حساب المكتب المعني. بعد ذلك، تدارس المجلس وصادق على مشروع  مرسوم رقم 259-15-2 يقضي بإحداث لجنة وطنية ولجان محلية لتسهيل النقل الجوي، تقدم به السيد وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك. يندرج هذا المشروع في إطار التزامات المغرب للمطابقة مع متطلبات الملحق التاسع لاتفاقية شيكاغو المتعلق بالطيران المدني الدولي الخاص بالتسهيلات. حيث يهدف هذا المشروع إلى تحديث صلاحيات اللجنة الوطنية بتسهيلات النقل الجوي وتكوينها، وكذلك إلى إحداث لجان محلية لتسهيلات النقل الجوي على مستوى كل مطار داخل التراب المغربي، وذلك استجابة للتطور الذي يعرفه التنظيم الدولي في ميدان التسهيلات وضمان أفضل تنسيق بين مختلف القطاعات المعنية بتسهيلات النقل الجوي. كما تدارس المجلس وصادق على مشروع مرسوم رقم 657-15-2 بتطبيق القانون رقم 12-116 المتعلق بنظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض الخاص بالطلبة، تقدم به السيد وزير الصحة. يهدف هذا المشروع إلى اتخاذ مقتضيات خاصة لتطبيق بعض أحكام القانون رقم 116.12 المتعلق بنظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض الخاص بالطلبة، ولاسيما فيما يخص تحديد مبلغ الاشتراك وكيفية استخلاصه وأدائه للصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي من طرف الأشخاص الخاضعين للقانون العام أو القانون الخاص وكذا من طرف الدولة، بالإضافة إلى قواعد وكيفيات انخراط المؤسسات وتسجيل الطلبة وقواعد تدبير النظام من طرف الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي وخصوصا تركيبة مجلسه الإداري. ويشكل هذا المشروع محطة أولى في مشروع استكمال تعميم التغطية الصحية على عموم المواطنين والمواطنين، ويقوم هذا المشروع على مجانية الاشتراك في التغطية الصحية للطلبة المسجلين في التعليم العالي العمومي، أما على مستوى القطاع الخاص فسيؤدي الطلبة رسما في حدود 400 درهم، في حين ستتحمل الدولة واجب الاشتراكات للطلبة بالقطاع العام والذين يبلغ عددهم حوالي 240 ألف طالب بكلفة قدرت بحوالي 120 مليون درهم. ولهذا يمثل هذا الإصلاح خطوة هامة لإنصاف فئة هشة لا تتوفر على شروط تحمل كلفة التطبيب، وقد عبر السيد رئيس الحكومة عن اعتزاز الحكومة بهذا الإنجاز التاريخي. على إثر ذلك، وافق المجلس على مشروع قانون رقم 15-53، تقدمت به السيدة الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون، يوافق بموجبه على اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي في ميدان الضرائب على الدخل بين المملكة المغربية وجمهورية غينيا بيساو، موقعة ببيساو في 28 ماي 2015. ويهدف هذا الاتفاق إلى تشجيع وخلق ظروف مواتية لمستثمري الطرف المتعاقد الذي أنجز الاستثمار فوق ترابه وأن يقبل هذه الاستثمارات طبقا لقوانينه وأنظمته. وفي ختام أشغاله، استمع المجلس لعرض يهم التطورات الأخيرة المتعلقة بشركة “لاسامير”، وبهذه المناسبة تؤكد الحكومة على أنه تم ضمان حاجيات السوق الوطنية من المواد البترولية وأنه تم اتخاذ كافة الإجراءات لضمان التزويد المنتظم لهذه الحاجيات، كما عبرت الحكومة عن موقف حازم إزاء هذا الأمر، وأكدت على أنها لن ترضخ لأي ضغط أو مساومة أو ابتزاز وأن الحكومة ستعمل على استرداد حقوق الدولة وضمانها، كما ستتم حماية حقوق المستخدمين وفقا للقانون. بلاغ صحفي

مصادر تنفي شائعة تغيير عامل إقليم تيزنيت والسيد سمير اليزيدي مستمر في عمله على رأس عمالة تيزنيت +لائحة الولاة والعمال الجدد

مصادر تنفي شائعة تغيير عامل إقليم تيزنيت والسيد سمير اليزيدي مستمر في عمله على رأس عمالة تيزنيت +لائحة الولاة والعمال الجدد

على إثر إنتشار شائعة بعدد من المواقع الإخبارية الإلكترونية و وسائل إعلام محلية و وطنية، حول أسماء وتفاصيل تعيين أو تنقيل عدد من الولاة والعمال، حيث كان قد أشيع بأن من بينهم عامل إقليم تيزنيت. فقد أكدت مصادر جد مطلعة لشبكة و منتديات إداوسملال أنه لا صحة لهذه الإشاعة وبأن السيد سمير اليزيدي عامل صاحب الجلالة على إقليم تيزنيت لم يشمله أي قرار من هذا القبيل وهو بالتالي ما يزال مستمرا في عمله على رأس عمالة إقليم تيزنيت، بل ويضيف المصدر: فإن السيد العامل ومنذ تعيين جلالة الملك له عاملا لإقليم تيزنيت ماي 2012 والسيد سمير اليزيدي يحضى بإشادة عالية من قبل جل التيزنيتيين وخاصة لدى المجتمع المدني بالإقليم، حيث أحدث تغييرا على مستوى تعامل الإدارة مع المواطن بالإقليم. وكان انتشار هذه الإشاعة قد لقي إستياءا بالإقليم ما دفع للتحقق من صحتها حيث تبين أنها فقط من نسج مخيلة البعض. وكان يوم أمس الخميس 29 يناير 2015 قد شهد ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بالقصر الملكي بفاس مجلسا للوزراء، وفي ما يلي نص البلاغ الذي تلاه السيد عبد الحق المريني الناطق الرسمي باسم القصر الملكي بهذا الخصوص الذي نشرته وكالة المغرب العربي للأنباء:

مصادر تنفي شائعة تغيير عامل إقليم تيزنيت والسيد سمير اليزيدي مستمر في عمله على رأس عمالة تيزنيت +لائحة الولاة والعمال الجدد

تابع قراءة “مصادر تنفي شائعة تغيير عامل إقليم تيزنيت والسيد سمير اليزيدي مستمر في عمله على رأس عمالة تيزنيت +لائحة الولاة والعمال الجدد”

بيان إستنكاري حول هدم عقار محفظ صادر عن لجنة التنسيق الوطنية لمساندة المهاجر المغربي إبراهيم موساوي

بيان إستنكاري حول هدم عقار محفظ صادر عن لجنة التنسيق الوطنية لمساندة المهاجر المغربي إبراهيم موساوي

اللجنة الوطنية لمساندة المهاجر المغربي إبراهيم موساوي

32 زنقة العيون الوازيس المعا ريف الدار البيضاء                                                           
بيان استنكاري حول هدم عقار محفظ

في خطوة غير مسبوقة تمثل خرقا سافرا للقانون و العدالة، و تعديا واضحا على حق الحياة و الملكية المضمونين دستوريا قام منعش عقاري بمدينة الدار البيضاء بهدم عقار محفظ في ملكية السيد إبراهيم موساوي و ذلك باستخدام الآلات و الجرافات على أساس انه يقوم بتنفيذ حكم قضائي يقضي بفتح طريق لا تتضمنه تصاميم التهيئة لمقاطعة المعاريف – الوازيس 32 زنقة العيون.
و نود الإشارة هنا أن الحكم القاضي الصادر مازال في محكمة النقض و الإبرام.
و نود هنا الإشارة إلى جملة من الأمور و ذلك لنبين أن العمل الذي أقدم عليه هذا المنعش العقاري خرق واضح للقانون.
أولا : لا زال للحكم النهائي لم يصدر بعد و ذلك أنه في محكمة النقض و الإبرام، و التي تعتبر أعلى هيئة قضائية قانونا، يمكنها البث في صحة الحكم من عدمه
ثانيا : من المعلوم في القانون أن تنفيذ أي حكم لا بد أن يتوصل المنفذ عليه بالإشعار و أن يكون على علم بالتوقيت، و هذا ما لم يحدث بتاثا بحيث أن المعني بالأمر السيد إبراهيم موساوي كان في تلك الفترة التي تم النهب على ملكه و هدمه في نقاهة صحية بمدينة تافراوت جنوب المملكة، ولم يتوصل بالإشعار و لم يكن حاضرا.
ثالثا : المنعش العقاري الذي قام بتنفيذ الحكم مع أحد المقاولين لم يحصلوا على رخصة الهدم من الجماعة الحضرية.
رابعا : الذين نفذوا الحكم قاموا بفتح الطريق و بهدم عقارين محفظين و قطع أشجار مدتها 15 سنة، و قاموا بوضع ( البور ناج و الرصيف ) و كما يعلمه الجميع أن شق الطرق من مهمة الجماعة الحضرية أو الإقليمية، مع أن قطع الأغراس يحتاج الرجوع لمصلحة المياه و الغابات.
خامسا : نود الإشارة أن كل هذه الخروقات القانونية المذكورة و غيرها تمت تحت أعين السلطات المحلية في شخص عمالة أنفا و كذا الجماعة الحضرية لمدينة الدار البيضاء و مقاطعة المعار يف، وذلك من أجل أن يتحملوا مسؤوليتهم القانونية و الأخلاقية في ما حدث من تعدي على القانون و خرق فاضح للدستور خصوصا في مادتيه 21 و 35.
سادسا : و أخيرا لابد من التنبيه إلى أن وقائع هذا الملف كانت محل مراسلات من المعني بالأمر السيد إبراهيم موساوي إلى جميع المسؤولين قبل وقوع هذا الخرق و ذلك من أجل تنبيههم إلى حماية القانون و عدم خرقه وعلى رأس المراسلين و المعلومين قبل وقوع ما وقع.
السيد وزير العدل والحريات و والي مدينة الدار البيضاء الكبرى و عامل عمالة أنفا و كذا رئيس مقاطعة المعاريف و قائد منطقة الوازيس و قاضي التنفيذ.
و بالتالي فإننا نطلع الرأي العام على هذا الحدث الذي لم يسبق له مثيل في خرق سافر للدستور و القوانين الجاري بها العمل.
و إننا كلجنة مساندة للضحية السيد إبراهيم موساوي عازمون على سلك جميع السبل التي يخولها الحق و القانون من أجل إعادة الحق إلى أصحابه.
و به وجب الإعلام و السلام عليكم ورحمة الله و بركاته.
اللجنة الوطنية لمساندة المهاجر المغربي إبراهيم موساوي



الحلوف ☠ يكمل تدمير ما بدأه الطوفان ┋ برعاية بوغابا

الحلوف ☠ يكمل تدمير ما بدأه الطوفان ┋ برعاية بوغابا

حتى في أشرس الحروب التي عرفتها البشرية كان يتم إعلان هدنة أو وقف مؤقت لأسباب إنسانية في حالات تعرض المناطق وساكنتها لنكبات وكوارث مختلفة، لكن في المملكة المغربية ما تزال الجهات الخفية التي تشن عدوانا غاشما على ساكنة المناطق الجبلية القروية النائية، تواصل عدوانها غير آبهة بتعرض هذه المناطق وساكنتها لنكبة وكارثة بعد أن ضربها طوفان غير مسبوق دمر كل ما بطريقه من حجر وشجر وبشر. لم يتمكن الفلاح البسيط وساكنة هذه المناطق الجبلية من التقاط أنفاسهم بعد، حتى تفاجأ هؤلاء بجحافل من الخنازير البرية المتوحشة وهي تقتحم دواويرهم وبساتينهم وتدمرها جاعلة عاليها سافلها، بعد أن تسببت السيول في جرف أسوار هذه البساتين فاسحة المجال للحلوف لاقتحامها وتدمير ما بها من أشجار مثمرة وغيرها من المزروعات. الطوفان بحد ذاته كان مدمرا للفلاحة بعد أن جرف عشرات البساتين وأبادها بشكل كامل، كما جرف مئات الأشجار المثمرة وآلاف الهكتارات من الأراضي الصالحة للزراعة حيث تحولت إلى أراضي يستحيل فيها الزراعة بعد أن لم يبقى فيها سوى الحجارة والصخور، كما تسبب الطوفان بردم عشرات الآبار التي كانت توفر مياه الشرب ومياه الري، ولكن كل ذلك كان في لحظات معدودات دامها الطوفان، ولكن عدوان الحلوف هو شبه دائم 24 ساعة 7 أيام بالأسبوع، لا عطل ولا أعياد، الجهات الراعية لهذا العدوان تحرص على مد كتائبها بالعدة والعديد، حيث يقول السكان ان هذه الجهات وتحت جنح الظلام تقوم بتفريغ أعداد كبيرة من الحلوف بأراضيهم عبر شاحنات مجهولة الهوية، ويستغرب السكان نفي الجهات المعنية لهذا الأمر متسائلين، هل يمكن أن يتكاثر الحلوف طبيعيا بهذا الشكل الرهيب، وكيف بمكن ان صغاره يولدون وفي آذانهم أرقام وقطع بلاستيكية؟ محملين المسؤولية للمندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر والتي في نظرهم تعتبر الراعي الرسمي للحلوف، ويتمنى بعضهم لو ان الدولة المغربية توفر للمواطن القروي والفلاح نفس المستوى من الرعاية الذي تغدق به على الحلوف. سكان عدد من القبائل الأمازيغية بهذه المناطق الجبلية النائية لم يعتادوا الحصول من الدولة على أي شيء سوى الوعود والأقوال التي تفتقر لأفعال، لكنهم اليوم يستعطفون من الدولة ان تأخذها بهم بعض من الشفقة والرحمة وتقدر مدى ما تعرضوا له جراء الطوفان، وتأمر الحكومة من يتحكمون بقرار هذه الحرب غير المعلنة، حتى يعلنوا عن هدنة إنسانية، ويستدعوا كتائبهم من جحافل الحلوف، لتعود لثكناتها وتتوقف عن عدوانها عليهم حتى يتمكنوا من التقاط أنفاسهم وإصلاح ما تدمر وزرع ما اقتلع وحفر ما تردم وبناء ما تهدم. وفي انتظار ذلك يواصل الحلوف استكمال تدمير ما بدأه الطوفان برعاية بوغابا..

العدد الخامس والعشرون من الجنوبية للإعلام دجنبر 2014 بالأكشاك || أمطار الموت تغرق الأقاليم الجنوبية || ما لا تعرفونه عن الفقيد عبد الله باها

العدد الخامس والعشرون من الجنوبية للإعلام دجنبر 2014 بالأكشاك || أمطار الموت تغرق الأقاليم الجنوبية || ما لا تعرفونه عن الفقيد عبد الله باها

العدد الخامس والعشرون من الجنوبية للإعلام دجنبر 2014 بالأكشاك. وقد خصصت جريدة "الجنوبية للإعلام" في عددها 25 ملفا خاصا من 7 صفحات لموضوع "أمطار الموت" تغرق الأقاليم الجنوبية (كلميم، تيزنيت، إفني، تارودانت، ورزازات، طاطا، أكادير…) في صفحات 5 و 6 و 7 و 8 و9 و10 و11، ويتضمن معطيات جديدة وصور خاصة. كما خصصت الجريدة ملفا من ثلاث صفحات لموضوع "ما لا تعرفونه عن الفقيد عبد الله باها في صفحات 2 و 3 و 4". وتضمن العدد أيضا مجموعة من المواضيع الأخرى التي تهم أقاليم سوس ماسة درعة وأقاليم الصحراء المغربية: تفاصيل اعتقال محمد الوحداني الرئيس السابق لبلدية سيدي إفني، عزيز رباح يحرر النقل المزذوج والمقالع، توقيف الشرطي الذي هدد بالانتحار…). وللتذكير، "الجنوبية للإعلام" جريدة توزع وطنيا وتعنى بجميع قضايا أقاليم سوس ماسة درعة وأقاليم الصحراء المغربية. (a.aljanobia@gmail.com) – هاتف: 0668699190 – صفحتها على الفايسبوك: http://www.facebook.com/aljanoubia.lilialam