فيديو+صور أمير المؤمنين يترأس حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف

فيديو+صور أمير المؤمنين يترأس حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف

ترأس أمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، مرفوقا بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، وصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وصاحب السمو الامير مولاي اسماعيل، مساء اليوم الأحد 11 دجنبر 2016، بمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء، حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف. وخلال هذا الحفل الديني، الذي تميز بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم وإنشاد أمداح نبوية شريفة، ألقى وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية السيد أحمد التوفيق، عرضا بين يدي جلالة الملك، حول التقرير السنوي لحصيلة أنشطة المجلس العلمي الأعلى والمجالس العلمية المحلية، قبل أن يقدم لجلالته التقرير السنوي لهذه الحصيلة. واستعرض الوزير في كلمته الإنجازات التي تم بلوغها بفضل التوجيهات السامية لأمير المؤمنين في مجال حماية الدين، مسلطا الضوء على الاهتمام الذي يحظى به القرآن الكريم، والتأطير من طرف العلماء، والعناية بالمساجد والقيمين الدينيين، فضلا عن النهوض بالتعليم العتيق. وأكد السيد التوفيق أن أمير المؤمنين، وسيرا على خطى أسلافه المنعمين، يحرص على حماية الرأسمال الديني للأمة المغربية، كما يحرص، حفظه الله، على استمرارية الاحتفال بعيد المولد النبوي الشريف، بما لهذه الذكرى من أبعاد شرعية وروحية وتاريخية وسياسية. وفي أعقاب ذلك، سلم أمير المؤمنين جائزة محمد السادس للفكر والدراسات الإسلامية (جائزة التنويه التكريمية)، مناصفة، للسيدين عمر بن عباد (الرباط) وعبد القادر العافية (سلا). وتمنح هذه الجائزة كل سنة مكافأة للشخصيات العلمية المرموقة بغية تشجيعها على إنجاز أبحاث عالية المستوى في مجال الدراسات الإسلامية، وذلك تماشيا مع تعليمات الشريعة السمحة التي تحث على طلب العلم وحسن توظيفه. وتقدم للسلام على جلالة الملك السيد السعيد فافا من مدينة تطوان، الذي تسلم من يدي جلالته جائزة محمد السادس الدولية في حفظ القرآن الكريم ، فرع الحفظ الكامل مع الترتيل والتفسير. كما تقدم للسلام على جلالته السيد محمد سمير محمد مجاهد من مملكة البحرين، الذي سلمه جلالة الملك جائزة محمد السادس الدولية للقرآن الكريم فرع التجويد مع حفظ خمسة أحزاب. وسلم أمير المؤمنين، أيضا، جائزة محمد السادس التكريمية في فن الخط المغربي للسيد أحمد نوالي (وجدة)، كما سلم جلالته جائزة محمد السادس للتفوق في فن الخط المغربي للسيد عادل الزعري (الدار البيضاء). بعد ذلك، سلم جلالة الملك جائزة محمد السادس التكريمية في فن الزخرفة المغربية على الورق للسيد عقى حميدي من مدينة فاس، وجائزة محمد السادس للتفوق في فن الزخرفة المغربية على الورق للسيدة نادية عبيلي من مدينة الدار البيضاء. إثر ذلك، تقدم للسلام على أمير المؤمنين أعضاء لجنة جائزة محمد السادس للفكر والدراسات الإسلامية، السادة محمد الكتاني، ومحمد بنشريفة، ومحمد يسف، ومحمد المختار ولد اباه، ومصطفى بن حمزة، وإدريس خليفة، والشاهد البوشيخي وأحمد شوقي بنبين، وأحمد شحلان، وأحمد قسطاس (مقرر اللجنة). كما تقدم للسلام على أمير المؤمين المستشار الخاص لرئيس الجمهورية الفدرالية لنيجيريا السيد أحمد أبو بكر الرفاعي. حضر هذا الحفل الديني رئيس الحكومة، ورئيس مجلس المستشارين، ومستشارو صاحب الجلالة، والهيئة الوزارية، ورؤساء المجالس الدستورية، وكبار ضباط القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، وأعضاء السلك الدبلوماسي الإسلامي المعتمد بالرباط، والعديد من العلماء وشخصيات أخرى مدنية وعسكرية. ويأتي إحياء أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أيده الله، لهذه الليلة المباركة اقتداء بسنة أسلافه الذين دأبوا على الاحتفاء بذكرى مولد جدهم المصطفى عليه أزكى الصلاة والسلام، الذي شكل ميلاده مولد أمة كانت وستظل خير أمة أخرجت للناس، تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر. فهو الرسول الأمين خاتم الأنبياء والمرسلين الذي أشرقت بمولده الدنيا وامتلأت نورا وهداية، بفضل ما تضمنته الرسالة المحمدية من ترسيخ لقيم العدل والمساواة والاعتدال والدعوة إلى العمل الصالح والتسامح بين البشر والتعايش بين مختلف الأديان والثقافات، حتى يعم الرخاء والسلم بين الناس أجمعين. و م ع (شاهد فيديو)

تابع قراءة “فيديو+صور أمير المؤمنين يترأس حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف”

أطيب التهاني والتبريكات بمناسبة حلول عيد المولد النبوي الشريف 1438ه|2016م

أطيب التهاني والتبريكات بمناسبة حلول عيد المولد النبوي الشريف 1438هـ|2016م

بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف لعام 1438 هـ، الإثنين 12 ربيع الأول 1438هـ الموافق لـ 12 دجنبر 2016م، نتمنى لكم ذكرى مولد نبوي مباركة بتمام الصحة و العافية و عيدكم مبارك سعيد و كل عام و أنتم بألف خير. أهل الله عيد المولد النبوي على الأمة الإسلامية قاطبة بالرقي و الإزدهار و الأمن و الهناء. نخص بالتهنئة و التبريك جميع أعضاء و زوار شبكة و منتديات إداوسملال. اللهم صلي و سلم و بارك على سيدنا محمد و على آله و صحبه و سلم إلى يوم الدين، سبحان ربك رب العزة عما يصفون، و سلام على المرسلين، و الحمد لله رب العالمين. (شاهد فيديو)

فيديو+صور مراكش كوب22 || Marrakech Cop22

فيديو+صور مراكش كوب22 || Marrakech Cop22

ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم الثلاثاء 15 نونبر 2016 بموقع باب إيغلي بمراكش، افتتاح قمة رؤساء الدول والحكومات المشاركين في الدورة ال 22 لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية (كوب 22).


وفي مستهل هذه الجلسة، تم عرض شريط مؤسساتي تحت عنوان “مملكة مستدامة” ، ابرز الجهود المبذولة من طرف المملكة المغربية في مجال التنمية المستدامة، لاسيما في قطاعات السياحة والصيد البحري والفلاحة وتدبير الموارد المائية والطاقات المتجددة. وتميز افتتاح هذه القمة بالخطاب السامي الذي وجهه جلالة الملك إلى الجلسة الرسمية الرفيعة المستوى لمؤتمر كوب 22، والذي أكد فيه جلالته أن هذا المؤتمر يشكل منعطفا حاسما في مسار تنفيذ اتفاق باريس. وأبرز جلالته في هذا الخطاب السامي أن البشرية جمعاء تعلق آمالا عريضة على القرارات التي سيتخذها المؤتمر، وتتطلع إلى قرارات تساهم في إنقاذ مستقبل الحياة على الأرض والإقدام على مبادرات ملموسة وتدابير عملية، تصون حقوق الأجيال القادمة. وأضاف جلالة الملك “لقد حان الوقت لإصلاح الوضع الراهن. وليس أمامنا أي خيار، إلا العمل على تدارك الزمن الضائع، في إطار تعبئة متواصلة وشاملة، وتناسق إيجابي، من أجل عيش مشترك كريم ومستديم، للأجيال المتعاقبة”. وسجل جلالته في هذا الصدد، أن انعقاد هذا المؤتمر بإفريقيا، يحث على إعطاء الأسبقية لمعالجة الانعكاسات السلبية للتغيرات المناخية، التي تزداد تفاقما بدول الجنوب والدول الجزرية المهددة في وجودها. وأكد صاحب الجلالة على أن المغرب سيكرس جهوده لتوحيد التربية على قضايا البيئة والتوعية بدورها المصيري في ضمان مستقبل البشرية، قائلا جلالته في هذا السياق إن المغرب “سيكرس جهوده، خلال ولايته، والموارد المالية المتاحة في هذه الفترة القصيرة، للنهوض بهذه المهمة الصعبة والنبيلة”. وفي كلمة بالمناسبة، دعا الأمين العام للأمم المتحدة السيد بان كي مون المجتمع الدولي إلى التنزيل على أرض الواقع وإلى سياسات فعالة وناجعة المقتضيات الواردة في اتفاق باريس بشأن التغيرات المناخية . وشدد على الضرورة الملحة والمستعجلة لحماية كوكب الأرض، لاسيما المناطق الأكثر هشاشة والتوجه نحو ازدهار مشترك. أما الأمينة التنفيذية للاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن التغيرات المناخية السيدة باتريسيا سبينوزا، فأشادت ب “الريادة غير المسبوقة” لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، داعية إلى الانخراط الجماعي في تأمل بشأن السبل الكفيلة بتسريع العمل من أجل المناخ. وفي كلمة له، قال رئيس كوب 22 السيد صلاح الدين مزوار “إن اجتماعنا اليوم يعتبر حدثا تاريخيا بكل المقاييس، أضفى عليه الحضور المتميز للعدد الكبير من رؤساء الدول والحكومات والوزراء وكبار الشخصيات أهمية خاصة تعكس الحرص على التعبئة الشاملة لمواجهة آفة التغيرات المناخية”. وأضاف “إن دخول اتفاق باريس حيز التنفيذ في أقل من سنة يعكس الإرادة السياسية للمجتمع الدولي لمواجهة التحدي الكوني الذي تشكله التغيرات المناخية”. كما اعطيت الكلمة خلال حفل الافتتاح لمريم موهوب ممثلة عن الشباب المغربي، التي قالت “على غرار ملياري شاب في مثل سني، أطمح إلى استكمال دراستي وخدمة بلدي والإنسانية وإنشاء أسرة ومواصلة التزامي المواطن والسفر من أجل اكتشاف غنى العالم”، مضيفة بالقول “هذا الحلم، الذي أتقاسمه مع مئات ملايين الأطفال في العالم من كافة المعتقدات والأديان، يمكنه أن يصبح كابوسا أو واقعا، بالنسبة لي وجيلي والأجيال المقبلة”. من جانبها، وبصفتها رئيسة ومشاركة في تأسيس ائتلاف “إميرسون”، وأيضا امرأة أعمال تعمل من أجل تحسين وضعية الآخرين، إلى جانب كونها أما ومواطنة، عبرت لورين باول جوبس عن عميق امتنانها حيال هذا الالتزام الراسخ من أجل إيجاد اتفاق مشترك في سياق السعي إلى إنقاذ البشرية من أخطار هذه التغيرات المناخية. وأطلقت هذه المدافعة المستميتة عن الطبيعة دعوة إلى مساعدة الشعوب الأصلية، بصفتهم المدافعون الأولون عن هذه الطبيعة المهددة جراء الوتيرة المتسارعة لعجلة التصنيع، وذلك عبر الاستفادة من النمو التكنولوجي. وتميزت الجلسة الرسمية رفيعة المستوى لمؤتمر كوب 22 بأداء مجموعة “الفناير” المغربية مرفوقة بمجموعة من الأطفال لأغنية ألفتها احتفاء بهذا الموعد الكوني. و م ع

تابع قراءة “فيديو+صور مراكش كوب22 || Marrakech Cop22”